قصّة “يونايتد ديزاينرز”


الاندماج والموضة
مرادفان لا يفترقان

في عالم دائم التغيّر، باتت الموضة تلعب دوراً متزايد الأهمية في حياتنا اليومية. فقد أصبحت قطعة الملابس التي نختارها وسيلة للتعبير عن الذات والمكانة والروحية، وتنعكس فيها صورة عن نمط الحياة أو المهنة أو الدين أو الطباع. وفي الوقت عينه، تُسهم الموضة أيضاً بترسيخ صورة المجتمع، إذ نراها تعانق التقاليد وتمدّ الجسور بين الثقافات بطرق مُبتكرة. ومن جانب آخر، يمكن للموضة أن تترادف مع الحرّية وتلعب دوراً في تمكين المصمّمين والأفراد على استكشاف مكامن الإبداع لديهم والتعبير عن أنفسهم بأساليب غير مسبوقة. ولا تنحصر هذه الحرية بدفع الإبداع في عالم الأزياء إلى أقصى الحدود، بل تتبلور أيضاً في الارتقاء بالعناصر التقليدية إلى آفاق جديدة.

لكلّ فرد ما يميّزه عن سواه، والواقع هو أننا متساوون في اختلافنا عن بعضنا البعض، ومتّحدون في تميُّز ثقافاتنا وتفرّدها. وقد استمدّ متجر “يونايتد ديزاينرز” – إي المصمّمون المتّحدون – إلهامه من هذه الفلسفة المزدوجة ليقدّم نهجاً فريداً يراوح بين عراقة التقاليد وحداثة التوجّهات العصرية عبر طرح مجموعات فاخرة مشغولة يدوياً، تحمل في طيّاتها لمسات من وحي البازار الكبير، وتنضح تألقاً وفخامة. وتماشياً مع اسم علامتنا التجارية، فإننا نهدف لتجسيد فلسفة مفادها تحقيق الاتحاد من خلال التنوّع عن طريق ربط الثقافات والتقاليد النابعة من أنحاء العالم العربي بسلاسة لوضع تعريف جديد لمفهوم الموضة بمختلف جوانبه.

  .

تصاميمنا لا تستهدف الجميع، فهي موجّهة تحديداً للمرأة المعاصرة الذوّاقة التي تؤثر التفرّد ولا تتبع التوجّهات السائدة عشوائياً، وإنما تلعب دوراً في إرسائها بمنتهى الذوق الرفيع. وفي الوقت نفسه، فإننا ندرك الفرق بين ما هو مرغوب لكونه غير تقليدي، وما هو بعيد المنال، ما يدفعنا لتقديم مجموعات بأسعار مدروسة دون التأثير بمستوى الجودة.

وباعتبارنا علامة أزياء من منطقة الشرق الأوسط، فإننا نفتخر بأصولنا ونحرص على تجسيدها في عملنا. وقد نبعت أفكار كثيرة من خيارات ثقافية معيّنة حيث وجدنا الإلهام في إطلالات الممثلات والمغنيات المؤثّرات من مختلف بقاع المنطقة. ولا ينحصر مصدر إلهامنا بمنبع واحد فحسب، إذ كثيراً ما نستمد الوحي من أدقّ التفاصيل التي تميّز كلّ ثقافة عربية عن سواها. وتتجلّى ثمار جهودنا في قطع فخمة، من عباءات وقفطانات وفساتين سهرة، يتعانق فيها رُقيّ التصميم المعاصر وجمال الزخرفة العربية التقليدية بتناغم تام.

المتجر

صُمّم متجرنا ليفيض ترحيباً ودفئاً وفخامة بأسلوب يوازن بين المألوف والحديث، وتتمازج فيه أجواء الأسواق العربية التقليدية الراقية مع أناقة التجهيزات وعناصر الديكور الكلاسيكية الجذابة ببساطتها، ليغدو موقعاً فريداً من نوعه يحتفي بالابتكار.

أما المجموعات المعروضة في المتجر، فهي أشبه بامتداد للمساحة نفسها، وتضمّ قطعاً فريدة تمّ تصميمها تماشياً مع أحدث التوجهات العالمية الرائجة مع مراعاة الثقافة المحلية، وهي موجّهة للمرأة الذوّاقة المعاصرة التي تقدّر التفرّد.

يتميّز طاقم مستشاري الموضة بخبرة واسعة في مجال الأزياء الفخمة، علماً أنهم متوفّرون لمساعدة العميلات في كلّ ما يلزمهن، سواء في تقديم النصائح حول القطعة المثلى لمناسبة معيّنة، أو حول أساليب الماكياج واختيار الأكسسوارات والتسريحات التي تكتمل بها الإطلالة الأنيقة.